الرئيسية / علوم وتكنولوجيا / 70 مليار ريال من الصندوق الصناعي توفر 120 ألف وظيفة

70 مليار ريال من الصندوق الصناعي توفر 120 ألف وظيفة

الرياض : مهاب الأعور
أكد وزير الصناعة والثروة المعدنية رئيس مجلس إدارة صندوق التنمية الصناعية السعودي بندر الخريف، أن النقلة النوعية في نظام الصندوق الجديد مهمة جدا، لأنها تعظم العائد الاقتصادي، مبينا أن النظام الجديد يتيح الفرصة للصندوق أن يكون مبتكرا وليس لديه أي قيود لابتكار منتجات جديدة.

وأشار إلى أن صناعة السيارات صناعة جاذبة مرهونة بمدى وجود الرغبة عند المستثمرين.

وأضاف أن الخيارات الاستثمارية متروكة للمستثمرين. وجاء ذلك خلال رعايته أمس، في الرياض، حفل إطلاق الخدمات والمنتجات التمويلية الجديدة، بعد تعديل النظام الأساسي للصندوق تحت شعار “تمكين القطاع الخاص”، الذي أقامه الصندوق الصناعي، بحضور عدد من كبار المسؤولين في الجهات الحكومية والقادة الصناعيين من القطاع الخاص.

مسيرة الاقتصاد

أضاف الخريف أن مسيرة الاقتصاد الواضحة للجميع في تنامي، ومسيرة تنفيذ رؤية المملكة 2030 في تسارع، وأن المنتجات الجديدة جزء من الأدوات التمكينية، التي أطلقتها رؤية 2030، حيث زاد رأسمال الصندوق من 40 مليار إلى 105 مليارات، كما أن القطاعات التي يخدمها الصندوق زادت، كما أن هناك تسهيلا للإجراءات التي تخدم قطاع الصناعة والقطاعات المرتبطة به، وهذه دلالة مهمة لما يتم من حراك في القطاع الحكومي وشراكة مع القطاع الخاص.

حجم القروض

ذكر الرئيس التنفيذي للصندوق الصناعي السعودي إبراهيم بن سعد المعجل لـ”الوطن” أن باب الصندوق مفتوح للجميع، وتم رفع رأس مال الصندوق هذه السنة بـ40 مليار ريال، مبينا أن الدعم غير محدود من الدولة، وأن حجم القروض وصل هذ العام إلى 10 مليارات، من أصل 13 مليارا مستهدفة لنهاية السنة. وأنه من 2010 لغاية 2018 تم صرف أكثر من 60 مليار ريال، خلقت 120 ألف وظيفة مباشرة، وأن 80% من مستفيدي الصندوق هي شركات صغيرة ومتوسطة، وأن خدمات الصندوق متاحة لكل المستثمرين بغض النظر عن كون الشركة مستثمر أجنبي أو سعودية، مبينا أنه ومع انطلاق برنامج الرؤية تم التوسع لتشمل الخدمات التعدين والطاقة والخدمات اللوجستية، ومن تمويل المشاريع فقط إلى منتجات مالية متعددة، ومنها التمويل متعدد الأغراض، وتم إطلاق اليوم رأس مال العامل، وسيطلق الصندوق دعم الاستحواذ.

صناعة أكثر تنافسية

أضاف المعجل الهدف أن يكون الصندوق هو الممكن المالي الرئيسي، لنقل الصناعة إلى مكان أكثر تقدما، وجعلها أكثر تنافسية.

برنامج التنافسية يرفع كفاءة الطاقة، والرقمنة للمشاريع اللوجستية والصناعية والطاقة.

وأشار إلى أنه ولدعم المصانع واستمراريتها هناك برنامج يتبع لوزارة المالية لدعم استدامة المصانع ودور الصندوق رفع تنافسية الشركات، ولرفع كفاءة المنتجات.

أهم المنتجات الجديدة

  • منتج تمويل رأس المال العامل: المساهمة في جزء من النفقات التشغيلية للمشاريع الصناعية
  • برنامج آفاق: تحفيز نمو المنشأت الصغيرة والمتوسطة الواعدة
  • دعم قطاع الخدمات اللوجستية: تمويل الخدمات اللوجستية للطرف الثالث، والبنية التحتية للموانئ الجوية والبرية والبحرية، وخدمات المناولى في المرافئ، ومشاريع سفن نقل البضائع، ومشاريع الشحن الجوي، ومشاريع النقل عبر السكك الحديدية
  • برامج متجددة: يسهم في تنمية المطورين المحليين في مجال إنتاج الطاقة المتجددة ورفع المنتجات المختصة في الطاقة الشمسية وطاقة الرياح
  • برنامج التنافسية: يقدم البرنامج خدمات استشارية وتمويلية للإسهام في رفع تنافسية القطاع الصناعي عبر منتجين
  • برنامج توطين: المساهمة في تحقيق الاستراتيجية الوطنية لزيادة المحتوى المحلي في المملكة
  • جسور: لتواصل موظفي الصندوق الصناعي السابقين
  • رحلة العميل: دعم وتعزيز تجربة العميل مع الصندوق الصناعي

شاهد أيضاً

مجموعة تأجير ومجموعة بالبيد للسيارات يتوسعان بشراكتهما الإستراتيجية

احتفلت مجموعة تأجير الوكلاء الحصريون لسيارات MG في المملكة و مجموعة بالبيد للسيارات، بافتتاح أحدث المراكز المعتمدة …

اترك تعليقاً

Translate »