اختتام ورشة العمل التدريبية الثانية للتغذية الرياضية التي نظمها الاتحاد السعودي للرياضة للجميع وبيبسيكو ومعهد جاتوريد
العالمي لعلوم الرياضة في الرياض

 تهدف ورش العمل إلى مساعدة الرياضيين في تنمية صحتهم وآدائهم في علوم التغذية والماء.
 تشمل المواضيع التي تم تناولها في ورشة العمل، التغذية الرياضية، وأهمية الماء واختيار المشروبات، ووظيفة
الكربوهيدرات والبروتينات، والفيتامينات والمعادن، والمكملات الغذائية في أنظمة تغذية الرياضيين.
 حصل المشاركون على شهادات تدريب قدمت من معهد جاتوريد للعلوم الرياضية، وسيعملون كسفراء رياضيين،
وتثقيف للآخرين، حول المعلومات التي تم تعلمها أثناء التدريب.
في إطار الجهود المبذولة لرفع نسبة ممارسة الرياضة في المملكة، استضاف الاتحاد السعودي للرياضة للجميع بالتعاون مع
شركة بيبسيكو ومعهد جاتوريد للعلوم الرياضية، السلسلة الثانية من ورش العمل في الرياض والتي تركز على التغذية
والرياضة، حيث بلغ عدد المشاركين بالندوة التثقيفية 61 مشارك، بعد ما تقدم 303 أشخاص بطلب للمشاركة.
وأقام الاتحاد السعودي للرياضة للجميع بالتعاون مع شركة “بيبسيكو” ومعهد “جاتوريد للعلوم الرياضية”، ورشة عمل
استضافت أبرز الشخصيات في مجموعات الرياضة المجتمعية التابعة للاتحاد السعودي للرياضة للجميع ومعهد جاتوريد
للعلوم الرياضية.
وجدير بالذكر أن معهد جاتوريد لعلوم الرياضة الذي تأسس عام 1985، يلتزم بمساعدة الرياضيين على تحسين صحتهم
ورفع كفاءة آدائهم من خلال البحث والتعليم في علوم الترطيب والتغذية.
وعلقت السيدة شيماء صالح الحسيني، الرئيسة التنفيذية للاتحاد السعودي للرياضة للجميع: “في اتحاد الرياضة للجميع، نتبع
نهجاً شاملاً للصحة والعافية يشمل جميع العناصر المطلوبة لنمط حياة صحي. ورشة التغذية الرياضية هي إحدى مبادراتنا
لتوفير مدربين لمساعدة مجتمعنا على التنقل في نمط حياة مدفوع بالرياضة والنشاط البدني. إن المشاركين في ورشة العمل
الآن مجهزين بالمعرفة والمهارات التي ستمكنهم من دعم المواطنين والمقيمين من خلال التوجيه بشأن التغذية والماء بينما نبدأ
في تحقيق هدفنا لزيادة الرياضة والنشاط البدني في المملكة”.
ومن جهته قال كريم خضر، نائب الرئيس والمدير العام للمشروبات في بيبسيكو السعودية: “نحن ندرك أهمية العمل مع
الشركاء الذين يشاركوننا نفس الطموحات، فمن خلال شراكتنا مع الاتحاد السعودي للرياضة للجميع، نهدف إلى تحسين نوعية
حياة المجتمع في المملكة العربية السعودية، ونسعى إلى تمكين ودعم الرياضيين لتحقيق النجاح من خلال توفير الأدوات
اللازمة التي تساعدهم في بناء مستقبل أفضل. كما نفخر بالمشاركين الذين حضروا ورش العمل التدريبية، ونتطلع للاستمرار
في دعم طموح وأهداف رؤية المملكة 2030 التي تتمثل في أن تكون المملكة العربية السعودية من بين القادة في الرياضات
المختارة على الصعيدين الإقليمي والعالمي”.
وخلال ورش العمل التي امتدت لثلاثة أيام على مدار جلستين بقيادة فريق معهد جاتوريد للعلوم الرياضية، تلقى المشاركون
تدريبًا على متابعة تطور الآداء ومعرفة كيفية تحسينه، والتعليم المتخصص في التغذية الرياضية.
وتناولت الندوة عدة مواضيع، تشمل التغذية الرياضية، وأهمية الترطيب واختيار المشروبات، ووظيفة الكربوهيدرات
والبروتينات، والفيتامينات والمعادن، والمكملات الغذائية في نظام تغذية الرياضيين.

اكتسب المشاركين معرفة ثاقبة حول التغذية قبل وبعد التمرين ، وتحليل تكوين الجسم، وتقنيات تحسين كلا منهما، وتعرفوا
من خلال ورش العمل، أيضا على رقعة العرق Gx، أحدث اختراع للتغذية الرياضية من معهد جاتوريد لعلوم الرياضة،
والذي يتتبع حيوية الآداء من خلال العرق ويساعد على توفير الترطيب الأمثل المصمم خصيصا لكل رياضي.
وحضر ورشة العمل كبير العلماء في معهد جاتوريد للعلوم الرياضية السيد “ليام براون”، والعالمة “كارولين تارنوفسكي”، و
د.ريبيكا راندال، د.مايكل كينغ، د.إيان رولو، ضمن المختصين الرائدين في علم وظائف الأعضاء والتغذية الرياضية من
جميع أنحاء العالم والذين شاركوا في فعاليات البرنامج التفاعلية الوجاهية الأولى.
حصل المشاركون الذين أكملوا البرنامج بنجاح على شهادات تدريب شخصية، قدمها معهد جاتوريد للعلوم الرياضية
وسيعملون كسفراء رياضيين، ويمضون قدماً في تعلمهم القيم لتثقيف مجموعات الرياضة المجتمعية الأخرى.
وتشكل ورش العمل التدريبية الخاصة بالتغذية الرياضية جزءاً من مهمة الاتحاد السعودي للرياضة للجميع لتشجيع الأفراد
في جميع أنحاء المملكة على ترسيخ عادات صحية ونشطة. وبدعم من وزارة الرياضة، تم تكليف الاتحاد السعودي للرياضة
للجميع من قبل برنامج جودة الحياة، أحد مستهدفات رؤية المملكة 2030، لزيادة واستدامة نسبة الأفراد في المملكة الذين
يمارسون الرياضة مرة واحدة على الأقل في الأسبوع إلى 40٪ بحلول عام 2030.
أظهرت الأبحاث التي أجرتها الهيئة العامة للإحصاء أن 48.2٪ من أفراد المجتمع يمارسون الآن الأنشطة البدنية والرياضية
لمدة 30 دقيقة على الأقل خلال الأسبوع، مما يدل على تقدم واضح في خلق مجتمع صحي وحيوي بما يتماشى مع أهداف
رؤية المملكة 2030 جودة الحياة.

شاهد أيضاً

vivo Launches New High-performance, Color Changing V25 and V25 Pro with Enhanced Photography Features for Creative Expression 

vivo has unveiled the latest additions to its stylish V series: V25 and V25 Pro. With …

اترك تعليقاً

Translate »